الولايات المتحدة تعقد اجتماعًا إفتراضياً مع الاحتلال لمناقشة بدائل اقتحام رفح 

كشفت تقارير عن عقد الولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي اجتماعا افتراضيا، لمناقشة مقترحات من واشنطن بديلة عن الاجتياح المحتمل لمدينة رفح جنوب قطاع غزة.

فيما ذكر موقع “واللا” العبري أنه من المتوقع أن يقود مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض جيك سوليفان الجانب الأمريكي في الاجتماع، بمشاركة ممثلين عن البنتاغون ووزارة الخارجية ووكالات المخابرات الأمريكية.

وأشار الموقع إلى أنه على الطرف الإسرائيلي سيقود الاجتماع وزير الشؤون الاستراتيجية رون ديرمر، ومستشار الأمن القومي لرئيس الوزراء تساحي هنغبي، إلى جانب مسؤولين بوزارة الجيش والمخابرات.

فيما نوه إلى أن الاجتماع سيتم عقده بواسطة مكالمة فيديو جماعية آمنة، على أن يتم عقد اجتماع ثانٍ حضوريا الأسبوع المقبل، وفق ما نقله الموقع عن مسؤولين إسرائيليين وأمريكيين.وأكد الموقع العبري أن البيت الأبيض ومكتب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، رفضوا التعليق على هذه التفاصيل.

جدير بالذكر أنه كان من المقرر عقد الاجتماع حضوريا في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي قبل قرار نتنياهو عدم إيفاد الوفد إلى واشنطن، إثر عدم استخدام واشنطن الفيتو في مجلس الأمن ضد قرار وقف إطلاق نار بغزة خلال شهر رمضان.

فيما جدد نتنياهو أمس، تأكيده على المصادقة على الخطط العملياتية لاجتياح رفح، مشيرا إلى أن الجيش يستعد لإخلاء السكان وتقديم المساعدات الإنسانية، وهذا يأخذ وقتا.

Exit mobile version